(¯·._) ( المنتدى العام مزيكا كات (¯`·._) mazikacat.ba7r.org ) (¯`·._)

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
نتشرف بتسجيلك معنا فى منتدى مزيكا كات
شكرا
ادارة مزيكا كات ترحب بيكم و تتمنا لكم قضاء امتع الاوقات

المواضيع الأخيرة

» تحميل برنامج قاموس ترجمة (عربي - إنجليزى- إسباني - فرنسي - ألماني - إيطالي معجم
الجمعة يناير 04, 2013 6:35 pm من طرف صالح حسن حردان

» رحلة الكفايات مع الحروف و الكلمات للاطفال
الثلاثاء يناير 01, 2013 10:43 pm من طرف mazen38

» برنامج المدرسة العربية للاطفال
الخميس مايو 10, 2012 9:59 pm من طرف assakr2005

» رومنسيه بس منسيه على مزيكا كات
الثلاثاء أبريل 17, 2012 9:51 pm من طرف the boss

» لا تحزن بعد رحيلى
الثلاثاء أبريل 17, 2012 7:11 pm من طرف the boss

» التحيه والوداع باليابان
الجمعة يناير 20, 2012 5:13 pm من طرف لحظة

» قاموس كلمات لليابانية
الجمعة يناير 20, 2012 5:06 pm من طرف لحظة

» حصريا المسلسل المكسيكي القطة المتوحشة مدبلج
الإثنين أكتوبر 10, 2011 10:15 pm من طرف ozyozy

» لكل الاعضاء { مهم بينا نساهم فى رفع شئان المنتدى
الخميس يونيو 23, 2011 1:12 am من طرف الواد الجامد

ساعة المنتدى

يوميه مزيكا كات

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 58 بتاريخ الجمعة نوفمبر 16, 2012 11:24 pm

برامج تهمك






 

 

 

    عيد الحــــب ....... Valentine's Day .......

    شاطر
    avatar
    عاشقة اليسا
    مشرفه على القسم التركى
    مشرفه على القسم  التركى


    انثى
    عدد المساهمات : 286
    تاريخ التسجيل : 29/04/2009
    العمر : 30
    الموقع : mazikacat.ba7r.org

    عاجل عيد الحــــب ....... Valentine's Day .......

    مُساهمة من طرف عاشقة اليسا في الجمعة يوليو 24, 2009 8:33 pm



    هذه المناسبة التي تعتبر عيد مهم للدول الأجنبية ،، التي تكون في 14 فبراير ، عيد بدأ في الغرب للمحبين والتعبير عن حبهم, وقدأ بدأ في كنيسة كاثوليكية على شرف القديس فلنتاين (Saint Valentine)...


    تاريخــــــــــــــــــــــه

    ارتبط العيد في فبراير وتحديدا في منتصف يناير
    إلى منتصف فبراير يعود إلى بعض المعتقدات الرومانية عند الرومان, ففي
    العصور القديمة عند الرومان يعتبر 14فبراير مهرجان إله الخصوبة الذي كان يصور نصف عاري ولابس جلد ماعز , الأحتفال يقوم على أن الكاهن يقوم بالتضحية بماعز ويشرب النبيذ , بعد ذلك ينطلقون في شوارع روما حاملين جلد الماعز على الرأس , مجامعة من يلقونه و خاصة الفتيات المتطوعات بأعتقادهن ببركة الولادة .



    الكنيـــــــــــــــــسة


    حسب الكنيسة الكاثوليكية الاحتفال عبارة عن تكريم لشهداء حرب
    , قيل القس في روما أو أسقف أستشهدا في القرن الثالث وقيل شهيد في شمال
    أفريقيا. لا يوجد ربط تاريخي دقيق بين القديس فلنتاين وعيد الحب, في القرن التاسع عشر الميلادي تم التبرع برفات القديس فلنتاين إلى كنيسة في دبلن في ايرلندا التي أصبحت محجة للناس في 14 فبراير .في 1969 الكنيسة ألغت يوم القديس من تقويمها . وهناك أعتقا بأنه بدأ في القرن الرابع عشر في انجلترا و فرنسا .



    عيد الحب الحـــــديث

    بدأ في الغرب في القرن التاسع عشر في شمال أمريكا , من قبل المستعمر البريطاني. وبدأ في الأنتشار في كثير من البلاد الغربية كيوم للمحبين والعشاق يتبادلون فيه هدايا الحب , ويغلب اللون الأحمر كرمز , وقد لعبت الرأسمالية في ترسيخ العيد حيث نسبت المبيعات تقدر بالملايين في أمريكيا وأوربا واليابان .gfhdrftyergsre




    الأربعـــــــــــــــــاء القادم

    سَيَحْمَرَّ بشتى صور الحياة ، ولا سيما روافد حياة
    الشبان والشابات، ها هو الجاكيت قد احْمَرَّ وقابله احمرار البلوزة،
    واحْمَرَّ البنطلون وقابله مثله من بنات حواء، احْمَرَّ الشراب والحزمة
    وحَمَّرَت شقيقة الرجل شرابها وحزمتها، اَحْمَّر الشعر وحَمَّرت شعرها ..........
    وستَحْمَرَّ السيارة بصبغة حمراء عارضة ، وستحمر واجهات المنازل بلمبات
    حمراء ، وسيفرش البيت بمفارش حمراء ، وستطلي شوارع المدينة بطلاء أحمر،
    وستجد أواني المطبخ في ذلك اليوم حمراء، وسترى الحمرة في المأكولات
    والمشروبات، من كعك وحلوى وبسكويت ...... ، وسيصبغ الناس أجسادهم كلها
    ببودرة حمراء ، لا ترى الفرد منهم إلا بعبعا احمر .



    وبعد أيام سيتضح أمر ذلك الذي يحب الله ورسوله ،،،

    الخير يتفاءل به
    ،، خصوصا بعد ذلك اليوم الذي ظهرت به رسمات للرسول الكريم ،، وهي تسيء
    إليه ،، فماذا فعل المسلمين ،، لا أظنكم تنكرون ،، الكل هاج وغضب ،، والكل
    عبر عن غضبه بأنواع عدة
    ،، هذا دليل على إن حب رسول الله ما زال في قلوبنا ،، ولكن في الأيام
    القادمة ستوضح مدى عمق محبة الله عز وجل، ورسوله صلى الله عليه وسلم،
    فمحبة الله ورسوله صلى الله عليه وسلم لا تكون إلا بإتباع ما أمر به الله
    سبحانه وتعالى، ورسوله عليه الصلاة والسلام، واجتناب نهي الله ورسوله صلى
    الله عليه وسلم، قال تعالى: ((قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم)) ولا يكون المسلم مطيعاً لله عز وجل، إلا بإطاعة الرسول عليه الصلاة والسلام، قال تعالى: ((من يُطعِ الرَّسولَ فقد أطاعَ الله)).




    إن الله قد رحمنا ،،


    إن العيد مناسبة سعيدة ترفرف معها القلوب في حدائق البهجة والسرور ، فهو رمز الفرح والحبور ويحلو فيه ما لا يحلو في غيره من بسط النفس وترويح البدن
    ، والنفوس بطبعها محبة لمناسبات الفرح والسرور الخاصة والعامة، ورعاية
    لهذا الميل النفسي فقد جاءت شريعة الإسلام بمشروعية عيدي الفطر والأضحى؛
    عيدين مشروعين في العام، وشرع الله فيهما من التوسعة وإظهار السرور ما
    تحتاجه النفوس ، كما شرع للناس عيدا أسبوعيا وذلك يوم الجمعة، وهذا من رحمة الله تعالى بهذه الأمة المحمدية .

    وإذا التفتنا إلى ما عند الأمم الأخرى من الأعياد؛ فسنجد أن عندهم من
    الأعياد الشيء الكثير، فلكل مناسبة قومية عيد، ولكل فصل من فصول العام
    عيد، وللأم عيد وللعمال عيد وللزراعات عيد وهكذا، حتى يوشك إلا يوجد شهر
    إلا وفيه عيد خاص، وكل ذلك من ابتداعاتهم ووضعهم، قال الله تعالى: {ورهبانية ابتدعوها ما كتبناها عليهم}
    ولهذا فإن مواعيدها تغيرت على مر السنين بحسب الأهواء السياسية
    والاجتماعية، ويقترن بها من الطقوس والعادات وأنواع اللهو ما يطول سرده ، كما تذكر ذلك عنهم بالتفصيل الكتب المتخصصة .




      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 18, 2018 6:19 pm